مخطوطة – تهذيب القراءات العشر

عنوان المخطوط: تهذيب القراءات العشر ( ).
المؤلف: محمد بن أبي بكر المرعشي، ساچقلي زاده، سچاقلي زاده، الحنفي ت1150هـ/ 1737م ( ).
عدد الأوراق: 199، المقاييس: 210 × 134 ـ 162 × 75، عدد الأسطر: (25).
أوله: الحمدُ لله الذي حارت الألباب في عظمته، وإحاطةِ عِلمه وعمومِ قدرته، والصلاةُ والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وعلى جميع أنبيائه ورسله.
وبعد: فيقول البائس الفقير محمد المرعشي المكنى بساچقلي زاده أكرمه الله بالسعادة: إن عِلم القراءات المشهورة أعلى العلوم وأعظمُها، وقبلةُ الإِسْلام وإدامُ التفسير، وإحاطةُ جميعها من فروض الكفايات، ولا تحصى المؤلفات فيها، وأشهرُها وأصعبها قصيدة الشاطبي ( ) رحمة الله عليه في القراءات السبع، ولم ينقطع الاشتغال بها إلى زماننا هذا في بعض البلاد المعظمة الإِسْلامية كمِصر القاهرة، وقسطنطينية المحروسة. وهذا العلم أحبّ العلوم والذّها إلى النفوس المؤمنة… ومن أظهر المؤلفات فيها المكرر لعمر بن قاسم ( ) في القراءات السبع، لكن فيه تكرارات مُملّة، وأشياء لا يحتاج إليها القارئ، وأنه ترك ذِكر الأصول الكلية، فأردتُ أن أجمع القراءات العشر في مؤلَّفٍ واضحٍ مهذّبٍ عن المسامحات والأغلاق والتطويل والتكرار المملّ، مُسمّى بتهذيب القراءات لأني هذّبت نقلها عن مسامحات المؤلفين وأغلاقاتهم، وأنا أشير إلى اختلاف المصاحف فيما اختلف فيه القراءتان….
آخره:… فصل: قال السيوطي في الإتقان ( ): قال ابن الصلاح والنووي: إذا ابتدأ القارئ بقراءة أحد من القراء فينبغي أن لا يزال على تلك القراءة ما دام الكلام مرتبطاً، فإذا انقضى ارتباطه فله أن يقرأ بقراءة ما لآخر، والأولى دوامه على الأول ما دام في المجلس، وقال غيرهما: بالمنع مُطلقاً، يعني ما دام في المجلس… والرحيم ومالك: صفتان لله تعالى، وكقراءة (الصراط المستقيم) بالصاد محضة أخذاً من قراءة غير حمزة، وقراءة (صراط) الذين بإشمام الصاد الزاي أخذاً من قراءة غير حمزة ( )، و(صراط) بدل من (الصراط) وإن لم يكن المزج في أجزاء كلام ارتبط بعضه ببعض، فذا يجوز، وليس تركه أولى كقراءة مالك بألف بعد الميم أخذاً من قراءة عاصم والكسائي ( )، وقراءة (الصراط) و(صراط) بإشمام الصاد الزاي أخذا من قراءة حمزة.
والحمد لله الذي بعزته وجلاله تتمّ الصالحات، وسبحان ربنا رب العزة عما يصفون، وسلام على المرسلين، والحمد لله رب العالمين. يقول البائس الفقير جامع هذا الكتاب المسمى بتهذيب القراءات: بذلت جهدي في التوضيح… فوضعت كتاباً لا يصعب فهمه لوضوح كلماته وتمام بيانه، ولا أتوسل به إلا إلى ملك الملوك، ليتقبله مني… تم تبييض الكتاب في أواخر جمادى الآخرة سنة 1166م م م.
ملاحظات: تاريخ النسخ: أواخر جمادى الآخرة 1166 هـ/ 1752م. الوضع العام: خطّ النَّسْخ الواضح، والعناوين مكتوبة باللون الأحمر، وبدايات السور ضمن جداول مذهبة، وجميع الصفحات لها إطارات مذهبة، وتوجد على الهوامش تصحيحات وتعليقات، ويوجد في أوله فهرست في 8 صفحات لها جداول مذهبة، وقف الصدر الأعظم محمد راغب پاشا. رقم السي دي: 45463.

رمز المنتج: mrgp10 التصنيفات: , الوسم:
شارك الكتاب مع الآخرين

بيانات الكتاب

العنوان

تهذيب القراءات العشر

المؤلف

محمد بن أبي بكر المرعشي، ساچقلي زاده، سچاقلي زاده، الحنفي ت1150هـ/ 1737م

رقم المخطوطة

7

عدد الأوراق

199

عدد الأسطر

25

تاريخ النسخ

أواخر جمادى الآخرة 1166 هـ/ 1752م

المقاييس

210 × 134 ـ 162 × 75

أوله

الحمدُ لله الذي حارت الألباب في عظمته، وإحاطةِ عِلمه وعمومِ قدرته، والصلاةُ والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وعلى جميع أنبيائه ورسله.

آخره

… فصل: قال السيوطي في الإتقان ( ): قال ابن الصلاح والنووي: إذا ابتدأ القارئ بقراءة أحد من القراء فينبغي أن لا يزال على تلك القراءة ما دام الكلام مرتبطاً، فإذا انقضى ارتباطه فله أن يقرأ بقراءة ما لآخر، والأولى دوامه على الأول ما دام في المجلس، وقال غيرهما: بالمنع مُطلقاً، يعني ما دام في المجلس… والرحيم ومالك: صفتان لله تعالى، وكقراءة (الصراط المستقيم) بالصاد محضة أخذاً من قراءة غير حمزة، وقراءة (صراط) الذين بإشمام الصاد الزاي أخذاً من قراءة غير حمزة ( )، و(صراط) بدل من (الصراط) وإن لم يكن المزج في أجزاء كلام ارتبط بعضه ببعض، فذا يجوز، وليس تركه أولى كقراءة مالك بألف بعد الميم أخذاً من قراءة عاصم والكسائي ( )، وقراءة (الصراط) و(صراط) بإشمام الصاد الزاي أخذا من قراءة حمزة.

الوضع العام

خطّ النَّسْخ الواضح، والعناوين مكتوبة باللون الأحمر، وبدايات السور ضمن جداول مذهبة، وجميع الصفحات لها إطارات مذهبة، وتوجد على الهوامش تصحيحات وتعليقات، ويوجد في أوله فهرست في 8 صفحات لها جداول مذهبة، وقف الصدر الأعظم محمد راغب پاشا. رقم السي دي: 45463.

 475 total views,  1 views today

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “مخطوطة – تهذيب القراءات العشر”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *